العراق / بغداد / وطننا /

حذرت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، من إطلاق بعض المرشحين والكتل السياسية حملاتهم قبل موعدها المحدد، مشيرة إلى أنه في حال تكرار المخالفات سيحرم المرشح من خوض الانتخابات المقبلة.

ونقلت صحيفة “الحياة”اللندنية عن عضو مجلس المفوضين، حازم الرديني، قوله ، إن “المفوضية كلّفت لجان رصد المخالفات فرض غرامات مالية على المرشحين والكتل المخالفين الضوابط، في حال باشروا الحملات الانتخابية قبل موعدها المحدد في 10 نيسان المقبل”.

وأوضح الرديني، أن الغرامات المالية ستكون مضاعفة في حال تكررت المخالفة وتصل إلى منع المرشح من خوض الانتخابات، حيث توقع أن يتم رصد المزيد من المخالفات خلال الأيام المقبلة من بعض المرشحين والكتل السياسية المشاركة في الانتخابات.

وكانت أمانة بغداد قد وضعت في وقت سابق، ضوابط لتصاميم الدعايات الانتخابية للكيانات والكتل السياسية التي ستشارك في الانتخابات، فيما أوعزت وزارة الإسكان والإعمار والبلديات العامة، إلى الحكومات المحلية في المحافظات كافة، تحديد المناطق المخصصة لنشر الدعايات الانتخابية من جانب المرشحين.