العراق / بغداد / وطننا /

أعتبر تحالف بغداد قرار مجلس المفوضين المنتدب بأقتطاع مقعد من تحالفه أرضاء لقوى سياسية يحمل في طياته أبعادا” طائفية وخنوعا” لمن يحمل السلاح خارج أطار الدولة .

وقال في بيان :” كان على القضاة المنتدبين لمفوضية الأنتخابات الحفاظ على حياديتهم وأستقلاليتهم وسمعة القضاء العراقي العادل ويكونون امينين على حقوق العراقيين ، لا ان يكونوا أداة للتلاعب بحقوق العراقيين وأصواتهم لأعتبارات وحسابات سياسية ومذهبية وطائفية ومناطقية .

وتابع:” كنا نعتقد أن القضاة المنتدبين سيكونوا أكثر حرصا” وضمانا” على أصواتنا ، ولم نتوقع أن صمتهم وتسترهم على جريمة حرق صناديق محطات الاقتراع وأصوات الناخبين في الرصافة ستكون على حساب أصوات المواطنين العراقيين في قضاء الكرخ والذي لا يمكن عده سوى أستهداف بأبعاد طائفية مع سبق الأصرار والترصد .

وقال :”نحن في تحالف بغداد أذ نسجل رفضنا لهذا الأجراء السياسي الطائفي بأمتياز ، نطالب رئاسة السلطة القضائية بأعتبارها المشرف على مجلس القضاة المنتدبين بأنصاف تحالف بغداد وأسترجاع حقوقه ، كما ونطالب مجلس النواب القادم بأستجواب مجلس المفوضين المنتدب بصفتهم « التنفيذية» وفقا” للدستور للوقوف على قرارهم بالمطابقة لأصوات محطات قضاء الرصافة – المحترقة – دون تدقيقها وأستقطاع مقعد من تحالفنا بقصد طائفي و لأسترضاء قوى سياسية .