ذكر رئيس كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني، في مجلس النواب، عرفات كرم، أن نائب السكرتير العام للاتحاد الوطني الكردستاني كوسرت رسول، تعرض للاهانة خلال زيارته الاخيرة لايران.

وكتب كرم على صفحته في “تويتر”، “كم آلمتني وأزعجتني هذه الصورة، أن يستقبل كوسرت رسول، القيادي الكوردي، الذي قضى عمره كله في سبيل كوردستان بهذه الطريقة المهينة من قبل إيران”.

وكان مسؤول الهيئة العاملة في المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني، ملا بختيار، قال خلال تصريح صحفي في مطار السليمانية، عقب عودة وفد الحزب قادماً من ايران، مساء امس الثلاثاء، إن “المسؤولين الإيرانيين أبلغوهم قرار بلادهم بخصوص الاستفتاء ونحن بدورنا ابلغناهم قلقنا من تطورات الأوضاع في المنطقة بعد حرب داعش وأكدنا على أن الاستفتاء هو طريق ضامن لمستقبلنا”.

يذكر ان رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني، عقد الشهر الماضي، اجتماعا مع الاطراف السياسية الكردية، في مصيف صلاح الدين بمحافظة اربيل، وتم خلال الاجتماع تحديد يوم 25 من ايلول المقبل موعدا لاجراء استفتاء في كردستان، فيما قاطع كل من حركة التغيير والجماعة الاسلامية، ذلك الاجتماع.