العراق / بغداد / وطننا /

اكد رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي ضرورة انهاء مرحلة المحاصصة نحو مرحلة جديدة اساسها الاغلبية السياسية ، يشترك فيها جميع مكونات الشعب العراقي .

وذكر بيان للمكتب الاعلامي للمالكي” ان ائتلاف دولة القانون اعلن عن انطلاق حملته الانتخابية بشكل رسمي برئاسة نوري المالكي وتحت شعار “عراق قوي وعيش كريم” .

واشار المالكي في كلمة له الى :” ان مشروع ائتلاف دولة القانون سيتبنى تشكيل حكومة اغلبية سياسية قوية بعيدة عن اجواء الضعف التي سببتها المحاصصة “، موضحا :” ان الاغلبية السياسية تنتج برلماناً قوياً وحكومة متماسكة ووزراء اكفاء “.

ودعا الناخبين الى المشاركة بكثافة في الانتخابات ، والتصويت لائتلاف دولة القانون لما عرف عنه من نزاهة واخلاص ، مبينا :” ان ائتلاف دولة القانون وضع في برنامجه الانتخابي خططا تنموية تسهم في تطوير الاقتصاد العراقي ورفع مستوى الخدمات والتخلص من ازمة البطالة “.

وطالب القوى السياسية :” بالالتزام بوثيقة الشرف التي جرى توقيعها برعاية اممية للابتعاد عن سياسية التسقيط “.

وثمن المالكي دور المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ، معربا عن ثقته العالية بجهود المفوضية لابعاد جميع محاولات المساس بالعملية الانتخابية والتلاعب بالنتائج .