بدأت في مدينة السليمانية صباح اليوم السبت، أعمال أول ملتقى للاحزاب والشخصيات الإسلامية من الجماعة الاسلامية والاتحاد الاسلامي والحركة الاسلامية في كردستان، وذلك لبحث استراتيجية عمل تلك الاحزاب في المستقبل.

وأفاد مراسل وكالة وطن الأخبارية اليوم (15 نيسان 2017)، أن الملتقى يناقش برنامجا مشتركا تم إعداده من قبل اللجنة العليا للعمل المشترك بين الاحزاب الاسلامية الثلاثة، وذلك بغية التوصل الى الرؤى المشتركة بشأن العديد من المفاصل المذكورة في البرنامج المشترك.

ومن المقرر أن يأخذ الملتقى بنظر الاعتبار، الآراء والمقترحات التي يتم عرضها من قبل الجهات والشخصيات الاسلامية حول ما يتضمنه مشروع الاطراف الاسلامية.

وتشير الاطراف الاسلامية الثلاثة الى انها وضعت عددا من الطرق للعمل المشترك خلال المرحلة المقبلة، وخصوصا أثناء الانتخابات التي من المقرر إجراؤها في إقليم كردستان في شهر ايلول المقبل من العام الجاري، مؤكدة بانها ربما تدخل تلك الانتخابات بقائمة واحدة تضم الاحزاب الاسلامية الثلاثة، بالاضافة الى وجود طروحات أخرى تصل الى حد الاتحاد بين تلك الاحزاب.

وأكدت الاحزاب الاسلامية بأن المشروع المشترك للاحزاب الاسلامية سيناقش ايجاد السبل لحل ازمات الاقليم السياسية بما فيها تفعيل برلمان كردستان بالاضافة الى المشاكل العالقة بين الاقليم وبغداد والقضية الكردية في الدول الاخرى الى جانب قضية استقلال كردستان.

تجدر الاشارة الى ان الاحزاب الاسلامية الثلاثة في اقليم كردستان والتي تتمتع بـ 17 مقعدا في برلمان الاقليم، لم تصل في أي وقت من الاوقات الى هذا المستوى من التقارب والتعاون المشترك الذي تشهده تلك الاحزاب حاليا.