يفتتح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون   أكبر مجمع للتكنولوجيا في أوروبا قرب باريس، الذي سيكون أيضا “أكبر حاضنة” للشركات الناشئة في العالم.

ويقام المجمع البالغ مساحته 34 ألف متر مربع في مستودع قديم للسكك الحديد بتمويل من الملياردير كزافييه نيل الذي حقق ثورة في مجال الإنترنت بفرنسا وسوق الهاتف النقال المنخفض الكلفة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن نيل قوله إن المركز يهدف إلى استقبال ما يصل إلى 1000 شركة ناشئة وسيكون “مرئيا بشكل كبير ويخلق انطباعا جيدا عن باريس”.

وأضاف المتحدث ذاته “أن الفكرة هي إيجاد مكان يعمل كحاضنة ويساعد الآخرين”.

وسيكون فيسبوك وأمازون حاضرين في المجمع لتوجيه الشركات الناشئة.