العراق / بغداد / وطننا /

اعلن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ” إن قافلة حافلات تقل مسلحين من تنظيم “داعش” الارهابي وأسرهم لإجلائهم إلى شرق سوريا، ما تزال لغاية يوم امس الجمعة في مناطق خاضعة لسيطرة الحكومة في سوريا.

وقال الكولونيل ريان ديلون المتحدث باسم التحالف في تصريح صحفي ”لم تتمكن (القافلة) من الارتباط مع أي عناصر لداعش في شرق سوريا“.

واستخدم التحالف الدولي ضربات جوية لمنع القافلة من العبور إلى منطقة أساسية يسيطر عليها التنظيم على الحدود السورية-العراقية.

وقال ديلون ”نحن مستمرون في مراقبة القافلة وسنستمر في تعطيل تحركها شرقا للارتباط مع أي عناصر أخرى من داعش وسنستمر في ضرب أي عناصر من داعش تحاول التحرك نحوها“.

وقال التحالف امس الجمعة في بيان إن قافلة تضم عناصر من “داعش” وأفراد أسرهم ما زالت في الصحراء السورية بعدما عادت أدراجها من الحدود العراقية وإنه طلب من روسيا إبلاغ الحكومة السورية بأنه لن يسمح للقافلة التي تتألف من 17 حافلة بمواصلة التحرك شرقا صوب الحدود العراقية”.