العراق / بغداد / وطننا /

اعلنت النائب عن كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني اشواق الجاف ، ان وزير العدل وعد بالتحقيق في مصير الاسرى من مقاتلي البيشمركـة الذين اعتقلهم داعش الارهابي قبل تحرير الموصل والحويجـة.

وقالت في مؤتمر صحفي اليوم ، ان ” بعض افراد قوات البيشمركة الكردية وقعوا اسرى بيد داعش الذي كان يحتجزهم في الموصل والحويجة ويضعهم في اقفاص ويدور بهم في المدينة “.

واوضحت ان ” مصير هؤلاء البيشمركة مايزال مجهولا بعد تحرير الموصل والحويجة ، وقد قام ذووهم بالتظاهر امام مقر الامم المتحدة مطالبين بالكشف عن مصير ابناءهم”.

واضافت ان ” بعض الاهالي تحدثوا عن ابلاغهم بنقل ابنائهم الى مطار المثنى في بغداد ، واخرين تحدثوا عن اصدار حكم بالسجن المؤبد على ابنائهم”، مبينة انه ” تم الاتصال بوزارة العدل حيث وعدنا الوزير بفتح تحقيق في الموضوع وطلب منا ارسال الاسماء كاملة لتدقيقها والتأكد من صحة تلك الاخبار”، مشيرة الى ان ” بمجرد التأكد من مصير تلك الاسماء سيتم ارسال كتب رسمية الى ذويهم ليعرفوا مصيرهم”.

وتابعت القول ان ” لجنة حقوق انسان النيابية ، وانا نائبة عن اقليم كردستان لدينا كامل الاستعداد للبحث عن مصير ابناء البيشمركة ليس فقط داخل العراق بل حتى في الدول الاخرى”.